تسريب بيانات أكثر من 267 مليون حساب بفيسبوك.


facebook data breach

مرة أخرى تتصدر فيسبوك عناوين الاخبار و ذلك بعد الكشف عن تسريب بيانات أكثر من 267 مليون هوية مستخدم و أرقام الهواتف الخاصة بهم على الانترنت فيما يمثل أحدث إنتهاك لبيانات مستخدمى موقع فيسبوك الشهير للتواصل الاجتماعى. و تشير الدلائل إلى أنه تم جمع هذة البيانات من خلال عمليات إلغاء غير قانونية للحسابات أو من خلال إساءة استخدام لواجهة برمجة التطبيقات بفيسبوك API من قبل البعض في فيتنام. 

و تشير التقارير إلى أن ما يبلغ 267140436 سجل بيانات مستخدم تم كشفها و نُشرت في منتدى للقراصنة حيث يمكن لأي شخص الوصول إليها و ظلت متاحة لمدة أسبوعين تقريبًا. تضمنت البيانات التعريفات الفريدة للمستخدمين وأرقام هواتفهم و أسماءهم الكاملة وطوابعهم الزمنية. ولوحظ ان جميع الحسابات المكتشفة صالحة وينتمي معظمها إلى مستخدمين في الولايات المتحدة. 

ما هي مخاطر البيانات المكشوفة؟ 

يمكن إساءة استخدام هذه المعلومات بعدة طرق. على سبيل المثال ، يمكن استخدام أرقام الهواتف لنشر الرسائل غير المرغوب فيها أو رسائل الخداع. يمكن استخدامه أيضًا لاختطاف بطاقة شريحة الاتصال SIM الخاصة بك و بها يمكن للمتسللين تنشيط رقم هاتف موجود على بطاقة SIM في حوزتهم. 

ماذا يقول فيسبوك؟ 

لم يكشف فيسبوك رسمياً عن عدد المستخدمين المتأثرين. و مع ذلك بدأ في التحقيق في الحادث وقال متحدث باسم فيسبوك لوكالة فرانس برس "نحن ندرس هذه المسألة ، لكننا نعتقد أن هذه معلومات محتملة تم الحصول عليها قبل التغييرات التي أجريناها في السنوات القليلة الماضية لتحسين حماية معلومات الناس". 

على ما يبدو أن مستخدمي فيسبوك ليس لديهم فترة راحة من تسرب البيانات. و أصبح الكثيرين يتشككون من قدرة فيسبوك على حماية خصوصية المعلومات حتى ان البعض ذهب الى القول ان الطريقة الحقيقية الوحيدة للحفاظ على أمان معلوماتك الشخصية هي عدم وضعها على فيسبوك.

#فيسبوك

إرسال تعليق

0 تعليقات